الثلاثاء , مارس 28 2017
آخر الأخبار

بركان : مشاريع روتينية … أبدعوا يا أهل المال و الأعمال !

بركان49.كوم/ب.قاضي

“مشاريع روتينية” هي الجملة التي تختصر عقلية رجال الأعمال و الطامحين لرفع رقم التداول بمدينة بركان شأنها شأن العديد من مدن دول العالم الثالث ، عقلية “النسخ” و كبح الإبداع ، عكس تشجيع الذات على التطور و البحث عن آفاق جديدة و إضفاء عنصر التجديد بالروتين اليومي و العمليات الحسابية المتكررة ، مشاريع تعد على رؤوس الأصابع (مقهى ، تجزئة ، مدرسة خاصة … ) تعانق بعضها البعض في مساحة ضيقة معبرة عن ضيق الأفق الابداعي لدى الشخص .

 

ناهيكم عن رياضة تكديس الأموال التي تعتبر من أكثر معيقات التنمية بالمدينة ، و لعل أكثر المشاريع إنتشارا بالمدينة و بعدد مهول نجد “المقاهي” المشروع الرائج و صاحب الأرباح الواضحة و التسيير السهل …

 

حال المقاهي يمكن إسقاطه على المدارس الخاصة التي سبق لنا و أن نشرنا مواضيع مفصلة حولها و حول غزوها لمدينة بركان إستغلالا لضعف التعليم العمومي و كذا الخلط الواضح بين رسالة التعليم و “السمسرة” …

 

و يبقى الوافد الجديد القديم مشاريع التجزئات التي أحاطت بركان من جميع المنافذ و وضعت المدينة بين قوسين و ملأت النقاط بينهما …

 

هل يفتقد رجال المال و الأعمال ببركان للحس الإبداعي في إنتاج مشاريع أكثر انفتاحا و أكثر نفعا لشباب المدينة ! أم أن العامل الأساسي لهذا التشنج هو “البارد ساهل” ! و هل بامكان “البيزنيس مان” التفكير في مشاريع ذات منفعة عامة ! و هل يمكننا الحلم بمشاريع مثل “تجميل و تنسيق الحدائق” و “إعادة التدوير” … إلخ.

 

رسالتنا الهدف منها الوصول للجانب المضيء في أي شخص خدمة و تنمية لمدينتنا ، و بحثا عن غيرة دفينة أو مدفونة … لنرتقي فلدينا القدرة على ذلك … 

شاركها !

عن Admin Berkane49.com

تعليق واحد

  1. صدقت، موضوع في الصميم

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .