الإثنين , ديسمبر 10 2018
آخر الأخبار

عاملات “الصانديقات” … مشاكل و حلول مقترحة

بركان49.كوم/قاضي.ب

بعد أن قام موقع بركان49.كوم بإشراك زواره في إغناء موضوع عاملات “الصانديقات” توصل الموقع بالعديد من المعطيات و المعلومات بخصوص الحالة المزرية التي تعيشها هذه العاملات و أقرب ما يكون للصورة مصطلح “عبودية” ، نستهلها بعدد الساعات التي تتجاوز في بعد الأحيان 12 ساعة و طيلة أيام الأسبوع و هذا ما يسبب الإرهاق الشديد و أمام غياب التأطير و المتابعة الصحية للعاملات داخل الورشات رغم أن هذا عنصر أساسي في دفاتر التحملات للتصدير فقد تسجل حالات خطيرة قد تؤدي إلى الوفاة كما حدث السنة الفارطة بحيث تم تسجيل 3 حالات وفيات بثلاثة محطات تلفيف تبعا لحوادث خطيرة حسب بعض المصادر ، إضافة للظروف لا إنسانية بحيث تعمد العاملات لتناول وجية الغذاء على الرصيف و قارعة الطريق أمام غياب المطاعم داخل الشركات الذي هو من أساسيات الجانب الإجتماعي للمقاولة التي تحترم نفسها قبل إحترام القوانين و حقوق العمال .

و للكلام عن نقل العاملات فما علينا إلا الوقوف لوهلة صباح أو مساء أي يوم لترى وسائل نقل مهترئة تجعل العمال و العاملات عرضة لتقلبات الجو وسائل نقل تراكم العاملات كالنعاج و تشوه صورة المرأة العاملة التي من المفروض أن تحترم لأنها اختارت أحد أرقى أشكال الكسب الذي هو من عرق الجبين هذا المشهد الذي يذكرنا بظروف النقل إلى المخيمات النازية هذا المشهد و مشاهد أخرى تسيء للإنسانية و لمسؤولي المدينة و حاملي هم الدفاع عن العمال ، و أمام البنية التحتية لمدينة بركان تزداد محنة هؤلاء العمال و العاملات بحيث تذكرنا المدينة خلال فترات الصباح و المساء بمسالك بعض الدول الإفريقية التي لم تنل حظها من التنمية .

و في الإطار القانوني لتشغيل العاملات فالكل يتحدث عن إلتزام توقعه العاملات و تتم المصادقة عليه رغم أن نسب كبيرة غير مطلعة على مضمون الإلتزام إلا ما يقال لهم و هناك مع يعتبر هذا الإلتزام حاط بالكرامة الانسانية و يجب إعادة النظر في صياغته، يعتبر هذا العمل موسمي لموسمية النشاط . 

هذه بعض الحلول المقترحة من طرف طاقم موقع بركان49.كوم نستهلها بضرورة فتح حوار مع الفاعلين من أجل التعاقد مع شركات لنقل المستخدمين مع دفتر تحملات يحترم آدمية العاملات و يضمن لهن النقل في ظروف تليق بأمهات الجيل القادم و كذا العمل على إدراج بنود تفرض على المستثمرين احترام شروط النقل و الإطعام للمستخدمين في العقود المبرمة بينهم و الدولة من أجل الاستفادة من الإعانات ، و ضرورة تشجيع المجتمع المدني للتحسيس بالمشاكل المترتبة عن الفوضى في تدبير ملف التشغيل بالقطاع مع تتبع الخرقات السائدة.

شاركها !

عن Admin Berkane49.com

تعليق واحد

  1. نشكر جزيل الشكر موقع بركان 49 على تطرقه اهدا الموضوع الجد المهم و من اجل اتراء النقاش و طق ناقوس الخطر لحالات انسانية تقتضي تدخل جميع الفاعلين و من هنا نقترح تنظيم العلاقة القانونية بين المشغل و العامليين بعقود عمل رسمية تضمن لطرفين حقوقهم و ترجع للعاملات ادميتهم و للمشغلين جودة الخدمات و رسميتها بكنش تحملات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .